post_image
March 10, 2019

ما أنواع الإجازات في نظام العمل السعودي؟ وما مدة كل نوع؟

تمثل عملية ادارة الاجازات جزء أساسي من مهام إدارة الموارد البشرية وإدارة شؤون الموظفين، وهي إحدى الوسائل التي يحاول من خلالها الموظف إيجاد التكامل والتوازن بين الحياة الشخصية والعمل.

ونظرًا لأهمية الاجازات، يجب التعامل معها من قبل المنشآت بما يتناسب مع متطلبات ومواد نظام العمل في السعودية، حتى لا تتعرض المنشآة إلى المساءلة القانونية في حال مخالفة مواد نظام العمل، وعقوبة عدم الالتزام بالإجازات المقررة في نظام العمل السعودي هي 10 آلاف ريال سعودي.

في هذا المقال نتعرّف على أنواع الإجازات كمّ حددها مكتب العمل السعودي، وكما نصّت عليها مواد نظام العمل، ونُبذة مختصرة عن مدة كل نوع.

أنواع الإجازات:


الإجازة السنوية في نظام العمل السعودي:

وهي إجازة مدفوعة مقدمًا بأجر فعلي كامل ويكون موعدها في سنة استحقاقها فقط، ومدتها 21 يوم لمن تقل خدمتهم عن خمس سنوات، و30 يوم لمن وصلت خدمتهم خمس سنوات فأكثر، كما يجوز للعامل في المملكة العربية السعودية أن يؤجل أيام الإجازة السنوية أو جزء منها إلى العام التالي، وذلك وفقًا لنصوص المادة 109 من نظام العمل السعودي.

كما أشارت المادة 110 من نظام العمل إلى أنه يمكن للعامل بموافقة صاحب العمل أن يؤجل إجازته السنوية أو أياما منها إلى السنة التالية. كما يمكن لصاحب العمل تأجيل إجازة العامل بعد نهاية سنة استحقاقها إذا اقتضت ظروف العمل ذلك لمدة لا تزيد عن ثلاثة أشهر، فإذا اقتضت ظروف العمل استمرار التأجيل وجب الحصول على موافقة العامل كتابة، على ألّا يتعدى التأجيل نهاية السنة التالية لسنة استحقاق الإجازة.


إجازات الأعياد والمناسبات في نظام العمل السعودي:

نصّت المادة 112 في نظام العمل السعودي على أنه لكل عامل الحق في إجازة بأجر كامل في الأعياد والمناسبات التي حددتها اللائحة؛ وهم إجازتي عيد الفطر وعيد الأضحى (أربع أيام لكلًا منهما)، وإجازة اليوم الوطني السعودي؛ ويعوض عنها العامل بما يعادلها إذا تعارضت مع الراحة الإسبوعية.

اجازة الوفاة في نظام العمل السعودي:

إذا توفي للعامل زوجه أو أحد أصوله أو فروعه، يحق له اجازة وفاة مدتها 5 أيام بأجر كامل، كما حدد مكتب العمل السعودي.

(الأصل: الوالدين وإن علا؛ والفرع: الأبناء وإن دنى).


إجازة الزواج في نظام العمل السعودي

يحق للعامل إجازة زواج مدتها 5 أيام بأجر كامل، كما حدد مكتب العمل السعودي.


إجازة المولود في نظام العمل السعودي:

يحق للعامل إجازة مدتها 3 أيام بأجر كامل عندما يُرزق بمولود جديد، وذلك وفقًا للمادة 113 من نظام العمل.


إجازة أداء فريضة الحج في نظام العمل السعودي:

يحق للعامل، وفقًا للمادة 114 من نظام العمل السعودي، الحصول على إجازة بأجر لا تقل مدتها عن 10 أيام ولا تزيد على 15 يومًا، بما فيها إجازة عيد الأضحى؛ وذلك لأداء فريضة الحج لمرة واحدة طوال مدة خدمته إذا لم يكن أداها من قبل. وتقتصر هذه الإجازة على من أمضوا سنتين متصلتين على الأقل في الخدمة ويحق للمنشأة تحديد نسبة العاملين المستحقين لهذه الإجازة سنويًا بحيث لا يؤثر على سير العمل.

إجازة أداء الامتحانات في نظام العمل السعودي:

يحق للعامل الحصول على إجازة إمتحان مدفوعة الأجر، إذا وافق صاحب العمل على انتسابه إلى مؤسسة تعليمية أو قبل استمراره فيها، وتكون بعدد أيام الإمتحانات الفعلية. وتتم وفقًا لشروط مُحددة أوضحتها المادة 155 (لا تكون عن سنة معادة - الحصول على موافقة المنشأة للانتساب)، وإذا لم يوافق صاحب العمل على إجازة الإمتحان، تحسب من إجازة العامل السنوية؛ وإن استنفيذ إجازته السنوية، يحصل عليها بدون أجر.

على العامل أن يتقدم بطلب الإجازة قبل موعدها بخمسة عشر يوماً على الأقل. ولصاحب العمل أن يطلب من العامل تقديم الوثائق المؤيدة لطلب اجازة وكذلك ما يدل على أداء الامتحان.


إجازة دون أجر:

ولا تؤدي إلى توقف عقد العمل إذا كانت عشرين يومًا فأقل (متصل أو منفصل)، ويتوقف عقد العمل بمنافعه إن زادت عن عشرين يومًا.


الإجازة المرضية في نظام العمل السعودي:

ومدتها 120 يومًا سنويًا ابتداءً من تاريخ أول إجازة مرضية، وتزاد إلى 180 يومًا للعاملة الحامل التي تكون إجازتها المرضية بسبب حملها وفقًا للمادة 156 من نظام العمل السعودي. ويستحق العامل إجازة مرضية بأجر كامل عن الـ (30) يومًا الأولى، وبثلاثة أرباع الأجر عن الـ(60) يوماً التالية، ودون أجر عن الـ (30) يوماً التي تلي ذلك خلال السنة الواحدة.

الإجازة المرضية في نظام العمل

ولا يجوز إنهاء خدمة العامل بسبب المرض، قبل استنفاده المدد المحددة للإجازة المنصوص عليها في هذا النظام، وللعامل الحق في أن يطلب وصل أجازته السنوية بالمرضية.


إجازة غسيل كلى لمرضى الفشل الكلوي في نظام العمل السعودي:

إجازة مدفوعة الأجر وتقوم المنشأة بمطالبة صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) عن مبالغ إجازات أيام الغسيل الممنوحة للموظفين المصابين بالفشل الكلوي ويقوم الصندوق (هدف) بدفعها للمنشأة عن العامل.


إجازة الوضع (للمرأة العاملة) في نظام العمل السعودي:

للمرآة العاملة إجازة وضع مدتها 10 أسابيع بأجر فعلي كامل، توزعها المرآة العاملة كيفما تشاء بحد أقصى 4 أسابيع قبل تاريخ الولادة المتوقعة، يحق لها تمديد شهر إضافي دون أجر. وفي حالة ولادة مولود من ذوي الاحتياجات الخاصة او بحاله تتطلب مرافقته، تمنح المرأة العاملة اجازة ٣٠ يومًا مدفوعة الأجر، ويحق لها ان تقوم بتمديدها لـ ٣٠ يوم أخرى إضافية دون أجر.


إجازة العدّة (للمرأة العاملة المتوفى زوجها) في نظام العمل السعودي:

للمرأة العاملة المسلمة الحق في إجازة عدة وفاة مدتها 4 أشهر و10 أیام بأجر کامل، ولها الحق بالتمدید إذا کانت حاملًا حتی تضع حملها. وللمرأة العاملة غیر المسلمة التي یتوفی زوجها الحق في إجازة بأجر کامل لمدة 15 يومًا.


إجازة للمشاركة في المناسبات الوطنية (الثقافية والاجتماعية والرياضية) داخل أو خارج المملكة:

يحق للعامل إجازة مدتها 30 يومًا بحد أقصى دون أجر داخل المملكة، و60 يومًا خارجها، وتتحمل الجهات الحكومية المسؤولة والمستفيدة عن المناسبة أجر العامل عن هذه الإجازة.


ومما يجدر الإشارة والتنبيه على خطورة قيام الموظف بالعمل لدى أي منشأة أخرى خلال أي نوع من انواع الاجازات هذه سواء كان بمقابل أجر أو بدون أجر، فقد شدد النظام على عدم جوازية ذلك، ويحق للمنشأة استرداد أجور هذه الإجازات في حال خالف الموظف ذلك (المادة ١١٨)

ولكثرة أنواع الإجازات، واختلاف شروطها وأرصدتها، يتوجّب على المنشآت إدارتها بفعالية ودقة ومتابعتها باستمرار. فالخطأ من جهة المنشأة يكلفها الكثير بحيث أن هذه الإجازات تعادل قيمة مالية بحسب أجور كل موظف، والخطأ من جهة الموظف ضياع لحقوقه والخطأ من جهة مختص الموارد البشرية ضياع للجهد والوقت والمال، وهنا يأتي دور وجود نظام إلكتروني متوافق مع نظام العمل السعودي، ويشمل هذه الإجازات.

وجود نظام إلكتروني مثل نظام جسر لإدارة الموارد البشرية المختلفة يسهّل من متابعة جميع هذه الإجازات وتحديث أرصدتها واستخراج تقارير متنوعة عنها بكل يسر وسهولة. بل ويسرّع من إنجازها والتحكم بشروطها تلقائيًا دون تدخل بشري. علاوةً على اتباع السياسات والإجراءات المطلوبة دون إخلال من خلال ضمان اتباع مصفوفة الموافقات والصلاحيات الممنوحة بشكل الكتروني.

اطلب نسخة تجريبية من نظام جسر الآن

بقلم: محمود العبدلي، بتصرّف من كتاب الثقافة العمالية، الطبعة الأولى 2018